Questo sito usa cookies per fornirti un'esperienza migliore. Proseguendo la navigazione accetti l'utilizzo dei cookies da parte nostra OK Approfondisci
Governo Italiano

الشرق الأوسط وحوض البحر الأبيض المتوسط

 

الشرق الأوسط وحوض البحر الأبيض المتوسط

شارك الوزير الإيطالي دي مايو في مؤتمر بروكسل الرابع حول سورياحضر اليوم الوزير دي مايو مؤتمر بروكسل الرابع بشأن سوريا. عُقد المؤتمر وهو موعد قرره الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة...
Libia: Dichiarazione congiunta di Francia, Germania e ItaliaIn light of the growing risks of a deterioration of the situation in Libya and regional escalation, France, Germany and Italy call on all Libyan parties to immediately and unconditionally cease fighting and to suspend...
Quarantena sulla nave ad Agrigento. A bordo 28 migranti positivi (Corriere della Sera)Il ministro Di Maio in missione in Libia da Sarraj «Un nuovo accordo con più tutele dei diritti umani»   Adesso tutti guardano con maggiore sospetto quell'unica nave passeggeri ormeggiata sulla...
Di Maio vola da al-Sarraj. Negoziato sui profughi (Avvenire)Una visita lampo a Tripoli per ribadire che l'Italia, in Libia, può ancora giocare un ruolo importante, soprattutto adesso che i rapporti di forza sono cambiati e l'influenza di Ankara ha riconsegnato il vantaggio...
التحديثات الأخيرة

تشرف الإدارة العامة للشؤون السياسية والأمنية DGA  على العلاقات مع الدول التسع عشرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتتابع رصد العلاقات الثنائية والمتعددة الأطراف على المستوى الإقليمي، وتعد الوثائق والتقارير التحضيرية للزيارات الرسمية وزيارات مسؤولي الدولة الرفيعي المستوى كما توجه التعليمات المناسبة لشبكة السفارات والبعثات الدبلوماسية الإيطالية المتواجدة في تلك المنطقة وبالإضافة إلى ذلك، تهتم الإدارة بمعالجة القضايا الملحة الراهنة  كالأزمة الليبية والسورية وحاجة دول المنطقة للانتقال إلى ديمقراطية أكثر اكتمالاً. تتعامل الإدارة مع مواضيع ذات أهمية بالغة كعملية السلام العربية الإسرائيلية، وأشكال التعاون الأورومتوسطية بين دول أوروبا والحوض المتوسطي وقضايا الهجرة والبرنامج النووي الإيراني كما تسعى إلى تعزيز وجود الشركات الإيطالية في المنطقة، ودعم العلاقات الاقتصادية والتجارية.

تشكل الإدارة العامة للشؤون السياسية والأمنية مرجعية للبعثات الدبلوماسية والقنصلية الإيطالية العاملة في المنطقة، وكذلك للأقاليم والسلطات المحلية ومؤسسات الدولة الأخرى. علاوة على ذلك يعتمد قطاع الصفقات والأعمال وقطاعات العلم والثقافة في إيطاليا على الإدارة من أجل تطوير أنشطتها في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط .

 الحوض المتوسطي منطقة للتحديات والفرص الملائمة أيضاً

تعد منطقة البحر الأبيض المتوسط الموسعة التي تشمل شمال أفريقيا والشرق الأوسط منطقة تحديات كبيرة، ولكنها تمثل في الوقت ذاته فرصة مهمة بالنسبة لبلدنا ، خاصة على ضوء التغيرات المنهجية التي اقتضتها الأحداث المتسارعة منذ عام 2011. وفي الواقع ، وبالتوازي مع البحث عن الأمن والاستقرار في هذه المنطقة الشاسعة، ومكافحة موجات الهجرة غير الشرعية، ظهرت ضرورة ضمان إمدادات الطاقة وزيادة تطوير الأنشطة الاقتصادية والتجارية التي يجب تحقيقها أيضاً من خلال تكثيف الزيارات الرسمية وإمكانية إتباعها بوفود تجارية.

السياسة الخارجية الإيطالية التزام متزايد وثابت ومستمر

إن الأهمية السياسية والجيواستراتيجية والاقتصادية لإيطاليا في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط معروفة تماماً وتتطلب من سياستنا الخارجية التزاماً متزايداً ومتناسقاً وثابتاً. وللتغلب على التحديات المتعلقة بالأمن وضمان موارد الطاقة وتعزيز الإمكانات الاقتصادية التي تتميز بها المنطقة، لا بد من اعتماد نهج متعدد الاتجاهات أيضاً يدعم العلاقات الثنائية مع بلدان المنطقة. ومن بين السبل اللازمة لتنفيذ هذه الفعاليات يشكل الاتحاد من أجل المتوسط تطوراً هاماً وإثراءً لعملية برشلونة تم تحقيقه بفضل الدفع الذي قدمته دول حوض البحر الأبيض المتوسط المنتمية إلى الاتحاد الأوروبي (إيطاليا وفرنسا وإسبانيا البرتغال وكذلك مالطة واليونان وقبرص)


143
 Valuta questo sito