Questo sito usa cookies per fornirti un'esperienza migliore. Proseguendo la navigazione accetti l'utilizzo dei cookies da parte nostra OK Approfondisci
Governo Italiano

أفغانستان- دجينتيلوني: "إلتزام إيطاليا يُعتبَر مثالاً تحتذي به جميع الوحدات العسكرية المتواجدة في البلاد".

التاريخ:

19/04/2016


أفغانستان- دجينتيلوني:

بعد محطة أولى في "هيرات"، حيث ألقى "دجينتيلوني" التحية هذا الصباح على الوحدة العسكرية الإيطالية، قابل وزير الشؤون الخارجية في "كابول" رئيس الجمهورية "محمد أشرف غني"، رئيس الوزراء "عبد الله عبد الله" ووزير الخارجية "صلاح الدين ربّاني".

تدخل المهمة في إطار الدعم الكبير الذي تضمنه إيطاليا لأفغانستان، يشهد على ذلك بصورة خاصة قرار تمديد فترة تواجد الوحدة العسكرية الإيطالية في "هيرات" حتى نهاية عام 2016، وعلى الصعيد المدني، نشاطات التعاون من أجل التنمية. تحتل "أفعانستان" في الواقع المرتبة الأولى بين البلدان المستفيدة من المساعدة الإيطالية العامة من أجل التنمية، وذلك عبر تدخّلات تصل قيمتها إلى 820 مليون يورو تمّ إقرارها منذ عام 2001 حتى اليوم.

تأكيداً على التزام إيطاليا الطويل الأمد في أفغانستان، افتتح "دجينتيلوني" اليوم مع "ربّاني" أول جلسة للّجنة المختلطة الإيطالية-الأفغانية التي تتركّز أعمالها بصورة خاصة على التعاون في المجال المدني. على هامش الاجتماع تم التوقيع على اتفاقات في مجال التعاون من أجل التنمية، على وجه الخصوص في قطاع البنى التحتية للمواصلات وفي مجال التعاون الثقافي، العلمي والتكنولوجي. 

هذا الصباح بالضبط، تعرّضت العاصمة الأفغانية لهجوم إرهابي. علّق الوزير "دجينتيلوني" على هذا الاعتداء بالقول: " تتعرّض أفغانستان لسلسلة من الاعتداءات الإرهابية منذ حوالي أسبوع، لكنّ اعتداء اليوم خطير للغاية، هذا أيضاً لأنه يطال قوات الأمن الأفغانية". ثم أضاف:" لقد لمست تصميماً كبيراً لدى الرئيس غني على التصدّي للإرهاب، أمّا نحن فسنستمرّ في التعاون، لكنّ اللاعب الأساسي في هذه المعركة هي قوات الأمن الأفغانية". أوضح الوزير "دجينتيلوني" قائلاً "إنّه على الرغم من استمرار التحديات وظهور العقبات وتوالي أيام كهذا اليوم، قوات الأمن والدفاع الأفغانية قادرة على الصمود في وجه الاعتداءات الإرهابية".


22589
 Valuta questo sito