بيان مشترَك حول ليبيا تصدره حكومات فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، المملكة المتحدة، إسبانيا والولايات المتحدة
Questo sito usa cookies per fornirti un'esperienza migliore. Proseguendo la navigazione accetti l'utilizzo dei cookies da parte nostra OK Approfondisci
Governo Italiano

بيان مشترَك حول ليبيا تصدره حكومات فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، المملكة المتحدة، إسبانيا والولايات المتحدة

التاريخ:

25/08/2016


بيان مشترَك حول ليبيا تصدره حكومات فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، المملكة المتحدة، إسبانيا والولايات المتحدة

تلقّت حكومات كلّ من فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، إسبانيا، المملكة المتحدة والولايات المتحدة بترحيب بيان مجلس الرئاسة الليبي الصادر في 24 أغسطس/آب 2016 وعزمه عرض لائحة جديدة بأسماء وزراء حكومة الوفاق الوطني على المجلس النيابي. أشارت الحكومات المذكورة أيضاً إلى تبنّيها بإجماع القرار رقم 2259 الصادر عن مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة الذي يضمن بيان روما الصادر في 13 ديسمبر/كانون الأول 2015 والاتفاقية السياسية الليبية، مع دعمها حكومة الوفاق الوطني كممثّل شرعيّ وحيد لليبيا ورفض أيّ احتكاك بمؤسسات موازية تؤكّد على شرعية وجودها مع بقائها خارج الاتفاقية السياسية. ذكّرت المجموعة أيضاً بمؤتمر "فيينا" المنعقد في 16 مايو/أيار 2016 الذي عبّرت الأسرة الدولية خلاله بإجماع عن دعمها لرئيس الوزراء "فايز السرّاج".

تمنّت حكومات كلّ من فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، إسبانيا، المملكة المتحدة والولايات المتحدة أن يتمّ تسليم لائحة الوزراء إلى المجلس النيابي بسرعة ووجّهت نداءً إلى السلطة التشريعية تدعوها فيه إلى الالتئام بكامل أعضائها والاقتراع في مهلة لا تتخطّى عشرة ايام من تقديم اللائحة، وذلك وفقاً لما تنصّ عليه الاتفاقية السياسية الليبية. أعضاء المجلس النيابي مسؤولون عن هذه الخطوات المقبلة الحاسمة من أجل تطبيق الاتفاقية المذكورة بحذافيرها، فهي تُعتبَر الوسيلة الوحيدة القادرة على إعادة السلام والاستقرار إلى ليبيا.

لا تزال حكومات كلّ من فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، إسبانيا، المملكة المتحدة والولايات المتحدة مستعدة ومصمّمة على تقديم أقصى درجة من الدعم للشعب الليبي، للمجلس الرئاسي ولحكومة الوفاق الوطني التي يقودها رئيس الوزراء "السرّاج" في عملها لتثبيت الوحدة الوطنية وإعادة إعمار ليبيا. كما وأكّدت على دعمها التام لعمل "مهمة الأمم المتحدة لدعم ليبيا" والممثّل الخاص لأمين عام الأمم المتحدة في ليبيا "مارتين كوبلِر".   


23310
 Valuta questo sito