Questo sito usa cookies per fornirti un'esperienza migliore. Proseguendo la navigazione accetti l'utilizzo dei cookies da parte nostra OK Approfondisci
Governo Italiano

لقاء "دجينتيلوني"-"باسيل": لبنان بلد يقف في طليعة الأولويات بالنسبة لاستقرار المنطقة

التاريخ:

16/02/2016


لقاء

استقبل الوزير "دجينتيلوني" هذا الصباح في روما وزير الشؤون الخارجية اللبناني "جبران باسيل" على هامش اجتماع وزراء الخارجية المنعقد في "بروكسيل".

دار الحديث خلال اللقاء حول الثقل الذي تلقيه الأزمة السورية من ناحية النموّ على عاتق لبنان – الذي يستقبل على أراضيه أكثر من مليون وخمسمائة ألف لاجئ سوري، أي ما يعادل 25 % من سكانه – ومساهمة إيطاليا في إطار مؤتمر العربون بلندن مع ضمان يبلغ قدره 400 مليون دولار يُعتبَر لبنان من أول المستفيدين منه.

تمنّى "دجينتيلوني" أن يتمّ في أسرع وقت تحقيق الالتزامات التي تقدّم بها المشاركون في المؤتمر وقيام الحكومة اللبنانية بخطوات حاسمة لمواجهة التحديات التي يواجهها الأمن والاستقرار الاجتماعي-الاقتصادي في البلاد.

طلب "دجينتيلوني" خلال جلسة المحادثات من نظيره اللبناني عرض تقديراته الحالية بشأن احتمالات تخطّي المأزق الرئاسي مؤكّداً على استعداد إيطاليا لدعم الجهود التي تبذلها مختلف الجهات السياسية اللبنانية للتوصّل إلى اتفاق بهذا الشأن.

"لبنان بلد أولوي في المنطقة، الإطار الحالي يجعل من تخطّي حالة الجمود التي تسيطر على مؤسسات الدولة في البلاد من المسائل الأولوية".

أعرب الوزير "باسيل" عن تقدير لبنان العميق للدور الذي تلعبه إيطاليا في إطار قوات "اليونيفيل" بشخص الجنرال "بورتولانو" قائد المهمة الدولية.     


22148
 Valuta questo sito