Questo sito usa cookies per fornirti un'esperienza migliore. Proseguendo la navigazione accetti l'utilizzo dei cookies da parte nostra OK Approfondisci
Governo Italiano

إيطاليا ـ تونس: وزير الخارجية الإيطالي يعزز التعاون مع تونس في قطاعات استراتيجية​

التاريخ:

09/02/2017


إيطاليا ـ تونس: وزير الخارجية الإيطالي يعزز التعاون مع تونس في قطاعات استراتيجية​

ابدى الطرفان الإيطالي والتونسي ارتياحاً كبيراً  بعد التوقيع في صباح هذا اليوم على البيان المشترك من قبل وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي أنجيلونو ألفانو ونظيره التونسي وزير الشؤون الخارجية خميس الجهناوي، والذي سيساهم في تعزيز التعاون المشترك بين البلدين بشكل كبير، وسيعمل على إرساء السلام والاستقرار والازدهار في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط.

بالإضافة إلى البيان المشترك وقع الوزيران على مجموعة من التفاهمات تشمل العديد من القطاعات من بينها الشراكة من أجل التنمية والربط بشبكة الطاقة الكهربائية والتبادلات الشبابية وتعزيز التعاون في مجال الأمن.

من بين الأهداف الرئيسية لهذه التفاهمات التي نوقشت تفاصيلها في الأشهر الماضية وكان أخرها خلال الزيارة التي قام بها وزير الخارجية الإيطالية أنجيليونو ألفانو إلى تونس في 19 من شهر يناير كانون الثاني الماضي، مسألة الدعم المالي بمبلغ ( 165،5 مليون يورو ستقدمها الحكومة الإيطالية لبرنامج النمو بين عامي 2017 و 2020 بالإضافة إلى مبلغ 200 مليون يورو تم اعتمادها وهي بانتظار أن يتم تحويلها) ومشاريع أخرى تتعلق بدعم القطاع الخاص بمبلغ 32،5 مليون يورو، وتعزيز قدرات قطاع الطاقة بمبلغ 5 ملايين يورو، والإدماج المالي ودعم الائتمان بمبلغ 5 ملايين يورو. يهدف التعاون الإيطالي من أجل النمو إلى القضاء على الأسباب العميقة التي تدفع للهجرة غير القانونية وإنشاء أشكال جديدة من التعاون بين السلطات المختصة في كلا البلدين في إدارة مسألة الهجرة ومعالجتها من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والقانونية.

شدد كلا الوزيرين على المصلحة المشتركة بين البلدين في إدارة متفق عليها للتحكم بظاهرة الهجرة من خلال إجراءات تعاون فعالية من أجل دعم إمكانيات تونس في مراقبة الحدود خاصة البحرية منها وفي مكافحة شبكات المتاجرين بالبشر. 

في هذ الإطار أكد وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو على ضرورة دعم مشاريع صيانة وتجديد قوارب خفر السواحل التي قدمتها إيطاليا إلى الحرس الوطني التونسي  ( مبلغ يقدر بـ 12 مليون يورو تقريباً ) ، واستكمال الأرشيف الرقمي لتخزين البصمات  AFIS والتعاون في مجال تقديم المعدات وأجهزة مراقبة السواحل والتدريب على استعمالها والأخذ بعين الاعتبار مسألة تقديم أي  دعم إضافي إلى تونس في هذا المجال إذا اقتضى الأمر ذلك.

"تؤكد زيارة رئيس الجمهورية التونسية الباجي قائد السبسي على أهمية هذه المرحلة في عملية توطيد الشراكة بين إيطاليا وتونس وعلى كون إيطاليا شريكاً يتمتع بالأفضلية الاستراتيجية القصوى بالنسبة لتونس" هذا ما أفاد به وزير الخارجية الإيطالي على هامش توقيع الاتفاقيات مؤكداً  أن "تونس تلعب دوراً مفصلياً في إرساء الاستقرار في كامل أرجاء الحوض المتوسطي وفي مسائل أساسية كمكافحة الإرهاب والإتجار غير المشروع بالبشر والوضع في ليبيا. وأوضح " جاءت زيارة الرئيس التونسي لتكلل سلسلة من الزيارات واللقاءات المتبادلة التي تمت خلال الأشهر الماضية على كافة الأصعدة ومختلف المستويات" وأضاف الوزير ألفانو معربا عن ثقته العميقة بأن "توقيع البيان المشترك والتفاهمات الأخرى يشكل خطوة تقدم إضافية على طريق التعاون المتبادل المثمر بين بلدينا"


24196
 Valuta questo sito